موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
تقارير

"الديمقراطية المسلحة" أعظم إنجازات الناتو لدول أوروبا!

الجمعة 7 جمادي الاول 1441
"الديمقراطية المسلحة" أعظم إنجازات الناتو لدول أوروبا!

مواضيع ذات صلة

حلف الناتو يختلف حول نهجه الأساسي بعد 70 سنة من تشكيله

لافروف: الناتو يسعى إلى الهيمنة على العالم.. وروسيا سترد

الوقت- قام قادة حلف "الناتو" خلال اجتماعهم الثلاثين الذي عقد في العاصمة البريطانية لندن عقب انسحاب أمريكا وروسيا من اتفاق حظر استخدام الصواريخ النووية متوسطة المدى، بتقسيم العالم إلى قطبين شرقي وغربي وذلك بعدما قاموا بدارسة التهديدات العالمية المحتملة. وأثناء قيام أعضاء حلف "الناتو" بصياغة استراتيجية أمنية في هذا الاجتماع، أجمعوا على روسيا لا تزال تشكل تهديدًا لأمن منطقة المحيط الأطلسي ومنطقة اليورو منذ فترة الحرب الباردة وحتى هذه اللحظة، وأشاروا إلى أن العمليات الإلكترونية والإرهاب وغيرهما من العناصر الفاعلة الحكومية وغير الحكومية تعتبر من أبرز العوامل التي خلقت الكثير من الازمات في العالم، وأكدوا على ضرورة الاستعجال في ايجاد حلول جذرية لك تلك العوامل والازمات.

يذكر أن إستراتيجية الناتو ارتفعت من مستوى المخاوف الأمنية مع روسيا والتحديات العالمية إلى مستوى الاستعداد للعمل العسكري المحتمل ولهذا فإن هذه الدول تسعى في وقتنا الحالي إلى توفير الأرضية المناسبة والامكانات الضرورية لتعزيز قدرات قوات الرد السريع التابعة لها لمواجهة الانتهاكات والجرائم المحتملة، ولا سيما في مجال الإرهاب المتطرف والإرهاب الإلكتروني. وعلى الرغم من أن أعضاء منظمة حلف "الناتو" أشاروا في اجتماعهم الذي عُقد مؤخرا إلى معاهدة شمال الأطلسي ووصفوها على أنها تحالف دفاعي لا يمثل تهديداً لأي دولة، إلا أن مجال نشاط حلف "الناتو" يشير إلى أن وجود هذا الحلف يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالحرب وأن مجال الاعمال الإشرافية والعسكرية التي يقوم بها هذا الحلف تتبلور في قوسان أمنيان محددان في نصف الكرة الشمالي والجنوبي.

القول الأول الامني والتشغيلي لحلف "الناتو" يدخل أوروبا عبر كندا والولايات المتحدة والمحيط الأطلسي، ويمر عبر البحر الأبيض المتوسط ​​عبر مضيق جبل طارق، والفرع الآخر لهذا القوس يعبر عبر قناة السويس وقناة باب المندب، عبر المحيط الهندي و يدخل بحر عمان إلى مضيق هرمز والخليج الفارسي. والقوس الثاني هو استمرار لطريق حلف "الناتو" دون وجود أعضاء أوروبيين آخرين، وهذا الطريق تتابعه القوات الأمريكية المتمركزة في جزيرة "دييغو غارسيا" وصولاً حتى الفلبين واليابان وكوريا الجنوبية وأستراليا وهذين القوسين يحيطان بالشريطين الأمنيين لنصفي الكرة الشمالي والجنوبي.

وحول هذا السياق، كشفت العديد من التقارير بأن فرع حلف "الناتو" في منطقة البحر المتوسط أطاح ​​بـ"معمر القذافي" ودمر ليبيا وما زال حتى الان في حالة حرب مع بعض الفصائل في هذا البلد بحجة محاربة الإرهاب. كما أن حلف "الناتو" عبر من قناة السويس ووصل إلى منطقة البحر الاحمر ودخل في صراعات لا حصر لها في كل من السودان والصومال واليمن. يذكر أن فرع حلف "الناتو" في منطقة الخليج الفارسي، أطلق في 7 يوليو 1988، صاروخًا من سفينة تابعة للبحرية الأمريكية، على طائرة ركاب إيرانية وهذه الضربة أدت إلى مقتل 290 شخص كانوا على متن تلك الطائرة وخلال الحرب التي فُرضت على إيران في الثمانينات من القرن الماضي، قدم هذا الحلف الكثير من الدعم العسكري والمالي لـ"صدام حسين" لاجتياح إيران. والغريب في الامر أن هذا الحلف الاطلسي، أطاح بنظام "صدام حسين" في عام 2003 وقتل مئات الآلاف من المدنيين العراقيين خلال العقدين الماضيين. ولقد غزت منظمة حلف شمال الأطلسي "الناتو" أفغانستان عقب هجمات 11 سبتمبر 2001 الإرهابية، وتمركزت في البلاد منذ ما يقرب من عقدين من الزمن وخلال تلك الفترة قامت ببناء الكثير من القواعد العسكرية في تلك المنطقة.

إنجازات الناتو والتهديدات التي خلقها لأوروبا

لعب حلف "الناتو" دورًا رئيسيًا في إنشاء الديمقراطية المسلحة في أوروبا وهذا الامر يمثل تهديدًا خطيرًا لأمن هذه القارة الخضراء. ولقد بذلت الولايات المتحدة خلال العقود الماضية الكثير من الجهود لفرض هذا النوع من الديمقراطية على أوروبا في صورة الحفاظ على القيم والاحترام والمصالح المتبادلة، ولقد علّمت الولايات المتحدة الزعماء والدول الأوروبية وقف الأعمال العدائية فيما بينهم البين لتحقيق الأهداف الوطنية والإقليمية والتعاون مع واشنطن للعمل على تحقيق الأهداف العالمية ومواجهة الفكر الشيوعي. وكان الهدف الاستراتيجي للولايات المتحدة من هذه السياسة هو تعزيز التفاهم العام في أوروبا ودعم السياسات والمؤسسات التي من ناحية، يمكن أن تضمن الأمن والسلام في أوروبا، ومن ناحية أخرى، تضمن تعاون هذه الدول الأوروبية مع الولايات المتحدة لنشر وتعزيز النظام العالمي الجديد بعد الحرب العالمية الثانية.

في الواقع، لقد فرض حلف شمال الأطلسي "الناتو"، الديمقراطية المسلحة على الدول الأوروبية واستطاع هذا الحلف أن يبّدل هذه الدول التي ارتكبت في الماضي الكثير من الجرائم في حق الانسانية إلى دول مدافعة عن حقوق الإنسان والبيئة!. يذكر أنه قبل الحرب العالمية الثانية حصلت الكثير من المجازر في عدد من البلدان الاوروبية وهذا الامر يكشف الوجه الدموي والاجرامي لبعض الدول الاوروبية. حيث تذكر بعض التقارير الاخبارية أن اللينينية والستالينية، والتفوق العنصري، والفاشية، والتمييز العنصري، والإبادة الجماعية، والعبودية والقتل الوحشي كان من أبرز ملامح الاستعمار الاوروبي لدول افريقيا والهندي، فضلاً عن الأحداث المشينة التي قامت بها تلك الدول الاوروبية في الحرب العالمية الأولى والحرب العالمية الثانية والقتل الوحشي والإبادة الجماعية التي نفذتها قواتها في "سريبرينيتسا" و"البوسنة".

الأمن المستدام ونتائج التهديدات الدائمة

يمكن ملاحظة التهديد الخطير لقطاع الأمن المستدام في أوروبا من زاوية أن الدول الأوروبية لم تلعب دوراً حاسماً في الحفاظ على الأمن المستدام خلال الخمسين عام من القرن الماضي، وإنما كانت قابعة تحت المظلة الامنية المنبثقة من مصالح الولايات المتحدة وحلف الناتو. وكانت الدول الأوروبية ضحية النزاع النووي المحتمل الذي كانت شرارته ستشتعل بين الولايات المتحدة وروسيا منذ بداية الحرب الباردة، ولهذا فإنه بالنظر إلى انسحاب الولايات المتحدة وروسيا من اتفاقية منع انتشار الاسلحة الصواريخ النووية وقيام هاتين الدولتين بنشر العديد من الصواريخ النووية في مناطق متفرقة من القارة الخضراء، فإنه يمكن القول بأن الدول الاوروبية أصبحت الضحية الاولى للنزاع النووي الأمريكي الروسي المحتمل.

وبعبارة أخرى، يمكن القول إن أمن الدول الأوروبية مربوط بعدم وجود صراع أمريكي روسي محتمل في المستقبل. إن معظم الدول الأوروبية لديها الكثير من الالتزامات تجاه حلف الناتو والكثير من العلاقات الطيبة مع دول الأطلسي، وإذا انفجرت الاوضاع في القارة الخضراء وقررت روسيا مهاجمة هذه الدول فإن هذه الدول سوف تتعرض للخطر وذلك لأنها لا تمتلك قوات عسكرية كافة ومتدربة جيدا لمواجهة القطب القطبي، وإذا انفصلت الدول الأوروبية عن الولايات المتحدة، وحتى لو قامت بدفع الكثير من الاموال لحفل، فإنها لن تكون قادرة أيضا على إنشاء وتشكيل جيش قوي يمكنه حمايتها من أي هجمات محتملة.

في الواقع، لدى الدول الأوروبية العديد من الشراكات الاستراتيجية داخل حكوماتها ولديها الكثير من الاعتمادات المتبادلة، ولكن في نظر التاريخ، إذا لم تكن الدول الأوروبية أعداء، فلن تصبح بالتأكيد أصدقاء. وفي وقتنا الحالي، تسعى أوروبا منذ ما يقرب من عقدين من الزمان إلى إنشاء جيش مستقل للدفاع عن نفسها وقت الحاجة، لكن الخلافات السياسية بين الدول الأوروبية لم تسمح بذلك، ولا تزال هذه القضية المزمنة تؤرق مضاجع القادة الاوروبيين.

كلمات مفتاحية :

حلف الناتو اهداف اطماع اوروبية غزو دعم عسكرية

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)