موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
أخبار

مصدر عسكري روسي يتهم تركيا بنقل جزء من معداتها العسكرية إلى مقاتلي تنظيم "جبهة النصرة"

الأحد 21 جمادي الثاني 1441
مصدر عسكري روسي يتهم تركيا بنقل جزء من معداتها العسكرية إلى مقاتلي تنظيم "جبهة النصرة"

مصدر عسكري روسي يتهم تركيا بنقل جزء من معداتها العسكرية إلى مقاتلي تنظيم "جبهة النصرة"

الوقت-أفاد مصدر عسكري ودبلوماسي روسي بأن أنقرة تنشط بقوة في نقل الأسلحة إلى إدلب. وكالة سبوتنيك

مواضيع ذات صلة

نائب عراقي يحذّر من أن أمريكا تحاول إنقاذ داعش في سوريا عبر بوابة الحدود مع العراق

الرّد السوري الحاسم على تحركات أنقرة في شمال سوريا

هل ستدخل تركيا في حرب ضد سوريا؟

الوقت-أفاد مصدر عسكري ودبلوماسي روسي بأن أنقرة تنشط بقوة في نقل الأسلحة إلى إدلب. وكالة سبوتنيك نقلت عن مصدر عسكري ودبلوماسي قوله إن تركيا مدت الإرهابيين في إدلب بمنظومة الدفاع الجوي المحمولة الأميركية، وأن هذه الأجهزة التي تستخدمها السفن التركية قد سقطت في أيدي الإرهابين، وأوضح أن هذه المنظومة وقعت في أيدي الإرهابيين بسبب عمليات الإمدادات التركية.

وأشار المصدر إلى أن مقاتلو "هيئة تحرير الشام" ومجموعات أخرى يقاتلون بـ"زي الجيش التركي" في العمليات ضدّ الجيش السوري، ولفت إلى أن "المسلّحين بمنطقة خفض التصعيد بإدلب في سوريا، يستخدمون أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات المحمولة وهذا هو مصدر القلق الرئيسي اليوم".

صرح مصدر دبلوماسي-عسكري، في بيان، يوم أمس السبت، بأن تركيا تزود زي جيشها العسكري للمسلحين من جماعة هيئة تحرير الشام (المحظورة في روسيا) وغيرها من التشكيلات التي تهاجم قوات الحكومة السورية تحت غطاء الزي العسكري للجيش التركي.

تصريحات المصدر العسكري جاءت بعد استعادة الجيش السوري السيطرة على قرية كفرناها في ريف حلب الغربي وعلى الفوج 46 في الريف الجنوبي الغربي بعد معارك مع مسلّحي جبهة النصرة.

وكانت مصادر أفادت الجمعة بأن الجيش السوري سيطر على بلدة أورم الكبرى وأبو عمشة وجمعية الرضوان على طريق حلب -إدلب القديم جنوب غرب حلب، بعدما سيطر نارياً على مدينة الأتارب الاستراتيجية. هذا واستشهد طاقم مروحية عسكرية للجيش السوري بعد إصابتها بصاروخ أرض جو في ريف حلب الغربي، حيث تنتشر تنظيمات مدعومة من تركيا فيما عمد الجيش التركي إلى إنشاء نقطتين عسكريتين في قريتي التوامة وكفر كرمين شمال غرب الأتارب. كما أشارت إلى استعادة الجيش السوري السيطرة على الفوج 46 الذي تبلغ مساحته 400 هكتار شرق الأتارب جنوب غرب حلب وعلى عقدة طريقي إدلب القديم وباب الهوى.

وفي التعليق الروسي على العملية العسكرية في إدلب، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف  قبل أيام إن الكرملين لا يرى نزاعاً فيما يحدث في إدلب بل هو محاربة القوات المسلحة السورية للإرهاب على أرض بلادها، فيما اعتبرت وزارة الدفاع الروسية، إن السبب في أزمة إدلب هو "عدم تنفيذ تركيا لالتزاماتها بفصل مقاتلي المعارضة المعتدلة عن الإرهابيين".

كلمات مفتاحية :

هيئة تحرير الشام التوغل التركي في سوريا الجيش السوري تركيا روسيا سوريا إدلب

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)

أجواء بين الحرمين على أعتاب أربعين الامام الحسين (ع)