موقع الوقت التحليلي الإخباري | Alwaght Website

إخترنا لكم

أخبار

الأكثر قراءة

اليوم الأسبوع الشهر

ملفات

النظام الأمني للخليج الفارسي

النظام الأمني للخليج الفارسي

undefined
مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

مسار المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

undefined
العدوان السعودي على اليمن

العدوان السعودي على اليمن

undefined
صفقة القرن

صفقة القرن

undefined
الخلافات التركية - الأمريكية

الخلافات التركية - الأمريكية

undefined
یوم القدس العالمی

یوم القدس العالمی

ادعو جمیع مسلمی العالم الی اعتبار اخر جمعة من شهر رمضان المبارک التی هی من ایام القدر ویمکن ان تکون حاسمة فی تعیین مصیر الشعب الفلسطینی یوماً للقدس، وان یعلنوا من خلال مراسم الاتحاد العالمی للمسلمین دفاعهم عن الحقوق القانونیة للشعب الفلسطینی المسلم
العلویون

العلویون

الطائفة العلویة، هی من الطوائف الإسلامیة التی قلَّ الحدیث عنها. وقد لاقت هذه الطائفة وعلی مرِّ التاریخ، الکثیر من الإضطهاد والحرمان، وهو ما لم تُلاقه طائفة أخری أبداً. حتی أدی هذا الإضطهاد إلی فصلهم عن المرجعیات الإسلامیة الأخری. ولذلک نحاول فی هذا المقال تسلیط الضوء علی نشأة الطائفة وکیفیة تأسیسها، الی جانب الإضاءة علی بعض أصولها الفکریة.
المسيحيون في سوريا

المسيحيون في سوريا

undefined
الدروز

الدروز

الدروز أو الموحدون الدروز، إحدی الطوائف الإسلامیة التی تأسست فی مصر عام 1021 وانتقلت إلی بلاد الشام (سوریا-لبنان-فلسطین المحتلة) فی مرحلة لاحقة.
New node

New node

بالخريطة...آخر التطورات الميدانية في سوريا واليمن والعراق
alwaght.com
أخبار

سعيّد منتقداً تعيينات: أجرموا بحقّ الشعب التونسيّ ولا مكان لهم في الدولة

الخميس 6 صفر 1442
سعيّد منتقداً تعيينات: أجرموا بحقّ الشعب التونسيّ ولا مكان لهم في الدولة

سعيّد منتقداً تعيينات: أجرموا بحقّ الشعب التونسيّ ولا مكان لهم في الدولة

مواضيع ذات صلة

الاتحاد التونسي: "التطبيع الأسرلة" مدخل لتجسيد مشروع "الشرق الأوسط الكبير"

"النهضة" و"قلب تونس" يعلنان موافقتهما على منح حكومة المشيشي الثقة

تونسية تنسحب من مسابقة "تحدي القراءة" الإماراتية: المبادىء لا تباع ولا تشترى

الوقت-انتقد الرئيس التونسي قيس سعيّد بشدة عدداً من التعيينات التي أجراها رئيس الحكومة هشام المشيشي لأشخاص مطلوبين للعدالة و"أجرموا بحقّ الشعب التونسيّ، وليس لهم مكان في الدولة"، على حدّ تعبيره.

الانتقاد جاء بلهجة شديدة للمشيشي عند استقباله من قبل سعيّد، الذي أكد لرئيس الحكومة التونسي، بأنه "مُطالب بالنظر في تواريخ هؤلاء"، مُذكّراً إيّاه بأنّ "بعض التعيينات الأخيرة أثارت استياءً عميقاً لدى التونسيين، وعلى هؤلاء أن يحاسبوا أمام قضاء عادل".

وقال سعيّد: "لا نقبل أبداً أن يكون هناك مسؤول مطلوب للعدالة داخل الدولة"، مضيفاً: "ليتأكدوا أنهم لن يفلتوا من العقاب، فالشعب التونسيّ الذي أخرجهم من الحكم لا يمكن أن يسمح لهم بالعودة إليه في أيّ موقع من المواقع".

سعيّد اعتبر الأمر "من أهم القضايا التي يجب أن أطرحها، وتقتضي مني المسؤوليّة أن أطرحها وأعلنها"، مستغرباً كيف أنّ "قضاياهم لا زالت جارية أمام المحاكم، ومع ذلك يتمّ تعيينهم في عدد من المناصب".

وأشار الرئيس التونسي في سياق لقائه المشيشي، إلى أن "الحصانة التي أقرها القانون سواء كانت برلمانیّة أو قضائيّة، أقرها بهدف ممارسة من یتمتع بها لوظائفه بكل استقلالیّة، لا أن یتعلل بها أو یتمسك بها للإفلات من المحاسبة والجزاء".

يذكر أنّ حكومة هشام المشيشي نالت في 2 أيلول/سبتمبر الجاري، ثقة مجلس نواب الشعب التونسي وحصلت على تأييد 134 نائباً مقابل اعتراض 67 نائباً.

كلمات مفتاحية :

الشعب التونسي هشام المشيشي تونس قيس سعيّد مجلس النواب التونسي

التعليقات
الاسم :
البريد الالكتروني :
* النص :
إرسال

ألبوم صور وفيدئو

ألبوم صور

فيديوهات

مظاهرات بالبحرين رفضا للتطبيع مع الاحتلال

مظاهرات بالبحرين رفضا للتطبيع مع الاحتلال